المعهد الوطني للاحصاء: ارتفاع قيمة العجز التجاري لتونس، رغم تحسن نسق الصادرات نحو الخارج

اكد المعهد الوطني للاحصاء وفق بيانات حول التجارة الخارجية بالاسعار القارة لشهر ديسمبر 2018 نشرها اليوم الخميس 10 جانفي 2019 ان العجز التجاري لتونس، بلغ خلال سنة 2018، رقما قياسيا ناهز 19,04 مليار دينار مقابل 15,59 مليار دينار، خلال سنة 2017، و12,60 مليار دينار خلال سنة 2016 مدفوعا بتأثير القطاع الطاقي.
وارتفعت قيمة العجز التجاري لتونس، رغم تحسن نسق الصادرات نحو الخارج خلال سنة 2018 ، بنسبة 19,1 بالمائة، مقابل 18,1 بالمائة سنة 2017، ليبلغ زهاء 40,98 مليار دينار، مقابل 34,42 مليار دينار سنة 2017.
وتراجعت، في المقابل، واردات تونس بنسبة 20 بالمائة سنة 2018 مقابل 19,8 بالمائة خلال سنة 2017، لتبلغ قيمتها الاجمالية حوالي 60 مليار دينار مقابل نحو 50 مليار دينار خلال سنة 2017.
وسجلت تونس عجزا في ميزانها التجاري، خلال سنة 2018 ، مع الصين بنحو 5,4 مليار دينار وايطاليا (2,8 مليار دينار) و تركيا (2,3 مليار دينار) والجزائر (1,4 مليار دينار) وروسيا (1,3 مليار دينار).
وحقق الميزان التجاري لتونس، في المقابل فائضا مع فرنسا بنحو 3,4 مليارات دينار وليبيا (1,17 مليار) دينار والمغرب (324 مليون دينار)، وفق بيانات المعهد الوطني للاحصاء.
وتراجع العجز التجاري خلال سنة 2018 ، دون احتساب قطاع الطاقة ، الى 12,8 مليار دينار. علما وان العجز التجاري لقطاع الطاقة ارتفع خلال سنة 2018، الى ما قدره 6,1 مليار دينار، تشكل 32,4 بالمائة من العجز الجملي مقابل حوالي 4 مليارت دينار خلال سنة 2017

  تطور الصادرات مع الاتحاد الاوروبي بنسبة 17,6 بالمائة : 
تطورت صادرات تونس مع الاتحاد الاوروبي بنسبة 17,6 بالمائة، خلال سنة 2018 ،والتي مثلت زهاء 73,4 بالمائة من اجمالي الصادرات. ويعود ذلك اساسا، الى ارتفاع الصادرات مع اسبانيا ( 57,5 بالمائة) ومع المانيا (23,2 بالمائة) وفرنسا (14,2 بالمائة ). من جهة اخرى وتراجعت صادرات تونس مع السويد بنسبة 34,9 بالمائة ومالطا بنسبة 17,2 بالمائة .
وتطورت صادرات تونس نحو مص ، خلال سنة 2018، بنسبة 49,8 بالمائة وليبيا (37,6 بالمائة) والمغرب (34,4 بالمائة) لكنها تقلصت مع الجزائر (0,8 بالمائة).

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *