بعد ثبوت أن المسدسات ليست حربية ..اطلاق سراح رئيس النادي البنزرتي

أفاد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية العميد خليفة الشيباني، اليوم الاحد، انه تم باذن من النيابة العمومية، إطلاق سراح رئيس النادي البنزرتي عبد السلام سعيداني بعدما اثبتت التحريات ان المسدسات التي تم حجزها في حقيبته بمطار تونس قرطاج ليست مسدسات حربية او نارية بل هي مسدسات تعمل بالضغط الهوائي والصوتي مع خراطيش خاصة بها.
واضاف الشيباني في تصريح لـ(وات)، “أن هذه الأسلحة المحجوزة لم تكن مخفية وكانت مرفوقة بفواتير شرائها”.
وصرح المدير التنفيذي للنادي الرياضي البنزرتي خالد سالم، لمراسل (وات) ببنزرت، “انه تم الافراج، حوالي منتصف نهار اليوم الاحد، عن رئيس النادي بعد الاستماع اليه من قبل النيابة العمومية نافيا ان تكون للسعيداني اي اغراض محددة من اقتنائه لهذه المسدسات من فرنسا”.
وأضاف سالم، أن سعيداني قد توجه مباشرة، بعد الافراج عنه، لمواكبة المباراة التي ستجمع النادي الرياضي البنزرتي بالملعب التونسي بعد ظهر الاحد.
وكانت الإدارة العامة للديوانة، قد اعلنت في بلاغ لها عن ضبط أعوان فرقة الديوانة لتفتيش المسافرين بمطار تونس قرطاج، في ساعة متأخرة من مساء السبت، مسدسين وكمية من الذخيرة وتجهيزات قتالية دفاعية مخفية داخل حقيبة مواطن تونسي قادم من باريس.
وتتمثل الكميات المحجوزة، حسب الديوانة في مسدس أوتوماتيكي عيار 9 مم وعدد 140 إطلاقة عيار 9 مم ومسدس عيار 4.5 مم وكمية من الخراطيش والكرات الحديدية عيار 4.5 مم وعدد 15 كبسولة غاز لشحن المسدس وستة عبوات غاز مشل للحركة وصاعق كهربائي وعصا قتالية مجهزة بصاعق كهربائي ومائتي هدف كرتوني للرماية.
وقد تم تحرير محضر حجز في الغرض وإعلام النيابة العمومية التي أذنت بالإحتفاظ بذي الشبهة وإحالته صحبة المحجوز إلى المصالح الأمنية المختصة قصد إختبار الأسلحة ومواصلة الأبحاث في الموضوع.

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *