تساؤلات

 

  • ألم يسمع البعض أن ملك بلجيكيا قد تناول الافطار مع عائلة مسلمة و هنأها بشهر رمضان المعظم، وأن الرئيس الفرنسي قد عدد فضائل الصيام
    و أبهر الفرنسيين الذين تأكدوا من صحة معلوماته وأن رئيس كندا يصوم مع الجالية المسلمة؟

 

  • من هو السفير الغربي والأوربي تحديدا الذي روجت مصادر إعلامية انه زار نجل القذافي منذ عشرين يوما في مدينة الزنتدان ولماذا الغى سيف الإسلام القذافي توجهه الى البيضاء في الشرق الليبي واختار اوباري في الجنوب وما هو مضمون الخطاب الذي سيتوجه به لأنصاره يوم 27 جوان القادم؟

 

  • ما هي استتباعات توجيه 825 تنبيه للجمعيات المخالفة لأحكام المرسوم المنظم للجمعيات ، مع العلم وان عدد الجمعيات في تونس قد بلغ 20300 جمعية والتي ينظمها المرسوم عدد 088 لسنة 2011 الناسخ لقانوني 1959 و 1992؟

 

  • هل هي الصدفة ان تنقل احدى اليوميات في ركن التدوينات، الآراء الفايسبوكية لوجوه نظام الرئيس المخلوع دون غيرهم وبشكل يومي بغض النظر عن مواقعهم السياسية اليوم؟

 

  • ما سر التعتيم في الوسائل الاعلام التونسية على الوساطتين المغربية والكويتية، خاصة امام تعمد عدد من اليوميات التونسية نقل معطيات الازمة الخليجية بطريقة الاصطفاف الكلي لاحد طرفي النزاع والسقوط في منطق بعض وسائل الاعلام المصرية أو وسائل اعلام أحد طرفي الصراع؟

 

  • من هي الشخصيات ووسائل الإعلام التي سيتقدم بها رجل الاعمال شفيق جراية الموقوف على ذمة التحقيق، ضدها بقضايا بناء على ترويجهم بمعطيات مغلوطة عنه وقد أكد محاميه في تصريحات صحفية ان موكله لم يتم التحقيق معه طيلة 20 يوما من إيقافه؟

 

  • هل هي الصدفة ان يتم ابراز الملفات التي لها العلاقة بالفساد في كل الوزارات خلال هذه الفترة، فأين كانت تلك الملفات على غرار ما تم ابرازه في وزارة التجهيز، حيث ان وزير التجهيز محمد صالح العرفاوي قد أكد خلال جلسة عام في مجلس النواب ان 59 ملف فساد قد تمت احالتهم على التفقدية العامة للوزارة للتثبت فيها قبل احالتها على القضاء؟

 

  • من يسعى الى اقصاء الفلاحين من مجلس الحوار الاجتماعي، ومعلوم ان مجلس النواب شرع منذ أول أمس الأربعاء في مناقشة مشروع القانون المتعلق بإحداث المجلس الوطني للحوار الاجتماعي، كان اتحاد الفلاحين قد نبه الى خطر اقصائه منه؟

 

  • هل ستلتحق النائبة السابقة بكتلة نداء تونس القوبطنتيني بكتلة الحرة خاصة في ظل تأكد مفاوضات معها بعد طردها من النداء، وهو ما يعني أن عدد أعضاء كتلة حزب مشروع تونس سيرتفع الى 24 نائبا، أي في المرتبة الثالثة بعد حركة النهضة بــ69 نائيا ونداء تونس بــ59 نائبا ( بعد تراجع عصام المطوسي عن استقالته)؟

 

 

  • ما هي قصة الجامعي الذي ادعى أنه ألف كتاب مختص في الفقه الإسلامي وقدمه ليحصل به على التأهيل ليتبين في ما بعد أن أصل الكتاب هو لمؤلف مصري معروف، ولماذا تم التعتيم وعدم ابرازه لا إعلاميا ولا أكاديميا؟

 

  • ما سرّ عدم تفاعل مؤسسة الإفتاء مع الجدل الدائر بين النخب ووسط المجتمع من قضايا راهنة ومن صلب اختصاصها ولماذا يلازم المفتي الصمت المطبق تجاه قضايا ينتظر منه الرأي العام أن يدلي فيها بدلوه، أم أن المفتي كشخص وكمؤسسة يريدان تكريس الظهور المناسباتي المتحكم فيه سياسيا وإداريا؟

 

 

Share Button

أكتب تعليق




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *