حسين الديماسي: الاضراب قرار انتحاري سيكلّف الدولة حوالي 200 مليار

وصف وزير المالية الأسبق والخبير الاقتصادي حسين الديماسي قرار اتحاد الشغل المتعلق بالاضراب في الوظيفة العمومية ليوم 22 نوفمبر بالقرار الانتحاري الذي سيعمق الأزمة التى تعيشها البلاد.

وشدّد الديماسي في تصريح ل(وات) أنه سيكون جد مكلف للاقتصاد التونسي مشيرا إلى أنه يمكن تقدير هذه الكلفة بالنسبة لميزانية الدولة  بين 150 و200 مليون دينار.

وأكّد الديماسي أن الزيادة في الأجور لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يكون لها انعكاسا ايجابيا على المقدرة الشرائية وقال ” ضخ الاموال في اقتصاد غير قادر على خلق الثروة سيكون له انعكاس آلي على زيادة معدل التضخم ومزيد تدهور قيمة الدينار امام العملات الاجنبية ومزيد الاضرار بالمواطنين وخاصة منهم المنتمين الى الطبقة الوسطى”.

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *