لا يفوتك
Search

في ثاني مواعيد مجالس الطرب بمدينة الثقافة: الجمهور يسافر في رحلة فنية متميزة مع الفرقة الوطنية للموسيقى

في ثاني مواعيد مجالس الطرب بمسرح الجهات بمدينة الثقافة مساء الثلاثاء 10 أفريل 2018 كان الموعد استثنائيا مع الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة الأستاذ “محمد الأسود” والفنان التونسي “وديع الجنحاني” الاكتشاف في هذه السهرة إلى جانب المطرب المغربي “فؤاد زبادي” الذي يعرفه الجمهور التونسي ويحسن تذوق عذب الأغاني العربية بصوته

كانت ليلة طربية بامتياز افتتحتها الفرقة الوطنية للموسيقية بتنفيذ متقن لمعزوفة “عظمة يا ست” استحضر معها الجمهور الذي امتلأ به مسرح الجهات “أم كلثوم” وجهزته لساعتين من الطرب والغناء الجميل الذي لامس الوجدان

في النصف الأول من المجلس استقبل الجمهور فنانا لا يكاد يعرف عنه شيئا اسمه “وديع الجنحاني” كان مفاجأة السهرة، يغني الطربي بتمكن وبإحساس، ينعس السامع بصوته

افتتاح فقرة “الجنحاني” كانت بصولو على العود رافقه بصوته مؤديا أغنية “عندما يأتي المساء” لمحمد عبد الوهاب: عندما يأتي المساء ونجوم الليل تنثر، اسألوا لليل عن نجمي، متى نجمي يظهر؟”، كان “وديع الجنحاني” يشدو ممتلئا إحساسا ورغبة في استثمار فرصة غنائه في ثاني مجالس الطرب ليقدم نفسه لجمهور سميع ومحب للطرب

بعد ذلك رافقت الفرقة الوطنية للموسيقى بكامل عناصرها هذا المطرب الشاب وهو يؤدي بتمكن “عندما تسائلني” لوديع الصافي، ثم موشح “سباني جمالك” متبوعا بأغنية محمد عبد الوهاب “لما أنت ناوي” ليختتم فقرته بكوكتال تونسي لعلي الرياحي: “يا اللي ظالمني، عايش من غير أمل في حبك”، “ما تفكرشي في الأحزان”، “غنيلي يا غصن البان” و”اللي تعدى وفات” ليتجاوز “وديع الجنحاني” امتحانه الكبير بتفوق أكبر مقدما نفسه لجمهور مجالس الطرب بمدينة الثقافة صوتا استثنائيا قادرا على آداء الطربي في لونيه التونسي والمشرقي

في النصف الثاني من السهرة كان الموعد مع المطرب “فؤاد زبادي” الذي اشتاق إلى الجمهور التونسي فهو يعود ليغني له بعد ثماني سنوات من الغياب، ولأن صوته ارتبط ب”محمد عبد المطلب” افتتح فقرته بأغنية “ساكن في حي السيدة” متبوعة بأغنية “الناس المغرمين”، ليأخذ الجمهور بعد ذلك إلى “محمد رشدي” وأغنيته “متى أشوفك”

ولم ينس “فؤاد زبادي” الذي تجتمع في صوته كل مفردات الطرب الأصيل، الفنان اللبناني “وديع الصافي” فغنى له “يا عيني ع الصبر” قبل أن يكمل دورته بعبد المطلب وأغنيته “ما بسألش”

سهرة الثلاثاء 10 أفريل 2018 بمسرح الجهات كانت مجلسا طربيا حقيقيا تميزت في تنفيذها الموسيقي الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة الأستاذ “محمد الأسود” التي كسبت الرهان من جديد وأثبتت حرفية العازف التونسي وقدرته على صنع الفارق في أي عرض موسيقي

هذا ونذكر بأن ثالث مواعيد تظاهرة “مجالس الطرب” التي ينظمها قطب الموسيقى والأوبرا سيكون يوم الأحد 15 أفريل 2018 بسهرة تونسية تجمع الفنانين “راقية ناصر” و”كريم شعيب” مع الفرقة الوطنية للموسيقى.

 

مهدي الرياحي

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *