نورالدين البحيري: نطالب الحكومة بمقاومة المحتكرين والمضاربين وشنّ حرب حقيقية عليهم

قال رئيس كتلة حركة النهضة بمجلس النواب نور الدين البحيري : لا شيء يمنعنا أن نقول للحكومة أنّ الأسعار نار ويجب اتخاذ اجراءات أولها مقاومة المحتكرين والمضاربين وشنّ حرب حقيقية عليهم واتخاذ اجراءت قاسية في حقهم.

واضاف البحيري خلال حضوره في برنامج على قناة الزيتونة ان مسؤولية الدولة أن تتصدى للإحتكار وتتخذ قرارات فعلية بسحب الرخص وغلق المحلات.

واكد البحيري أن النهضة طالبت بالزيادة في منحة العائلات المعوزة كحركة بصفة رسمية، مشيرا الى ان الحركة تساند مطلب الاتحاد العام التونسي للشغل الزيادة في الأجر الأدنى الفلاحي والصناعي.

وقال البحيري ايضا ان احتجاج كتلة النهضة في المجلس كان  من اجل ان لا يتحول مجلس نواب الشعب لـ “رينق متاع بوكس” وانه ليس من المعقول ان تسب الجلالة في قبة البرلمان.

وفي سياق اخر اكد البحيري انه لم يفهم كيف ياتي من صوت على قانون المالية ليطالب بإسقاطه اليوم، موضحا انه بعد أن صادقت الجبهة الشعبية على هذه الفصول قال أحد النواب “الصفقة لم تنجح”، معرجا الصفقات تجوز في كل شيئ وليس بمستقبل التونسيين فنحن لا ننسحب في مجلس نواب الشعب لاختلاف حول تركيز محطة تحلية مياه وانسحاب كتلتنا جاء بسبب سب الجلالة والكلام الفاحش كما ذكرت.

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *