أعوان واطارات شركة الخطوط التونسية في اضراب يوم 28 مارس

ينفذ أعوان واطارات شركة الخطوط التونسية يوم الخميس 28 مارس 2019 اضرابا عاما احتجاجيا في مطار تونس قرطاج الدولي للمطالبة بتطبيق اتفاق 21 فيفري الماضي وانقاذ الشركة، وفق ما أفاد به الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بأريانة محمد الشابي.
وذكر الشابي في تصريح ل- (وات) الخميس، أن الاتفاق المذكور ينص على فسخ عقد المناولة مع شركة الاتصالية للخدمات وعدم التفويت في خدمات الشحن الجوي لفائدة « شركة اكسبراس كارغو » الخاصة، لافتا الى أن اصدار الاتحاد الجهوي لبرقية الاضراب يأتي بعد تلكؤ الادارة العامة في اقتناء قطع الغيار وعدم كراء طائرات لانجاح الموسم الصيفي والتراجع عن اتخاذ أية اجراءات لانقاذ الشركة.
وأشار الى أن الادارة العامة للشركة لم تف بتعهداتها في اعادة توزيع موظفي الناقلة الجوية حيث رصدت النقابة زيادة في عدد أعوان المناولة رغم أن اعادة توزيع أعوان الخطوط الجوية يمكن من سد الاحتياجات لقاء الخدمات التي جرى التعاقد بشأنها، مشيرا، في المقابل، الى أن الشركة تجابه مخاطر خسارة أسواق للشحن الجوي لفائدة شركة « اكسبراس آر كارغو ».
وعبر النقابي عن استغرابه من موقف الادارة العامة بشأن تسجيل زيادة في عدد الأعوان بالشركة مقابل التمسك بمواصلة العمل بالمناولة، معتبرا، أن تضارب موقف الادارة العامة للخطوط التونسية يتعارض مع جهود اصلاحها.
كما دعا الى الالتزام بمعايير وشروط توظيف مضيفات الطيران بالناقلة الوطنية، قائلا ان ادارة الشركة انتدبت خلال سنة 2017 حوالي 65 مضيفة اشتغلن فقط ل6 أشهر و قررت انهاء التعاقد معهن في اجراء مفاجئ ثم أعلنت اعتزامها انتداب 139 أخريات ».

Share Button



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *